الوقت الضائع هو احد المشاكل الكبيرة.. تعرف علي الحلول لتلك المشكلة

  

إن الوقت الضائع هو احد المشاكل الكبيرة للمنشأة لذلك يجب على إدارة المنشأة أن تدرس هذه المشكلة بجدية وان تضع الحلول الناجمة عنها لتقليل الوقت الضائع غير المنتج وبشكل عام يتم تقسيم الوقت الضائع إلى :-

1.         الوقت الضائع العادي (المسموح به ، الطبيعي):

وهو الوقت الضائع الذي لا يمكن تجاوزه او تفاديه والذي تكون كلفته ضمن كلفة الإنتاج التام من خلال توسيط حساب مراقبة الشركة، إذ ليس من المعقول أن ينتج العامل طوال ساعات العمل اليومية بدرجة كاملة ، إذ لابد من إضاعة بعض الوقت مثل:

وقت الدخول والانصراف من والى بوابة المصنع.

وقت التنقل بين العمليات الإنتاجية.

الصيانة الدورية للمكائن.

وقت الاستراحة وتناول الطعام.

 

معالجة مشكلة الوقت الضائع:

 

1.    الوقت الضائع غير العادي (غير المسموح به ، غير الطبيعي):

وهو كل ما زاد عن الوقت الضائع المسموح به ، ويعد الوقت الضائع غير العادي من المشاكل الكبيرة التي تواجه الإدارة في المنشآت ، وهذا الوقت الضائع يفترض عدم حدوثه وان حدث فيفترض عدم تكراره ، إذ يتم تحديد هذا الوقت واحتساب كلفته  وتحميله على حساب الأرباح والخسائر لأنه ناتج عن تقصير الإدارة ومن أمثلته:

توقف العمل لعدم توفر المواد الأولية.

توقف العمل بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

ضعف الرقابة على العمال.

التوقف المفاجئ للآلات.

 

ويجب ان يكون المحاسب منتبه لتوقف الآلات المفاجئ وعدم توفر الأولية قبل حدوثها و ذلك من خلال برنامج ادار المخازن، تأتي ادارة المخازن من خلال برنامج مخازن المؤسسات وهو فرع من فروع برامج محاسبية داخل الشركات، فاذا كانت مؤسستك تتبع نظام التصنيع والانتاج فانك سوف بالتأكيد لا تتردد علي اتباه هذا النظام الاداري الخاص بالمخازن فهو يتيح لك مراقبة مستوي المواد الخام – مراقبة جودة المنتجات – تجنب العجز في المواد الخام من خلال ارسال اشعارات بقرب نفاذ مواد معينة داخل مصنعك وذلك يضمن لك عدم الخسارة وصرف مبالغ بدون العلم بدقة المعلومات

الادارة المالية لقسم الموارد البشرية من خلال ادارة رواتب الموظفين داخل الشركة أو أجور العاملين لديك داخل المصنع

 

ويمكن معالجة الوقت الضائع

يترتب على الوقت الضائع تحمل اجور العمال دون مقابل انتاجي عدم استغلال الطاقة الانتاجية المتاحة وهذا يؤدي زيادة نصيب وحدة الانتاج من التكاليف الصناعية غير المباشرة الثابتة مثل الاهلاك..

والمعالجة المحاسبية للوقت الضائع تعتمد على طريقة تحميل التكاليف ( الكلية والمباشرة او المتغيرة او المستغلة )

ففي حالة اتباع طريقة التكاليف الكلية سيتم تحميل الانتاج بأجمالي التكاليف بما فيها تكلفة الوقت الضائع

وفي حالة اتباع طريقة التكلفة المباشرة او المتغيرة سوف يتم تحميل المنتج بتكلفة الوقت الضائع المسموح به كتكلفة صناعية غير مباشرة بينما تكلفة الوقت الضائع الغير مسموح به سوف يتم اقفاله في حساب الارباح والخسائر

 

وفي حالة اتباع طريقة التكلفة المستغلة سوف يتم تحميل حساب الارباح والخسائر بكافة التكاليف للوقت الضائع حيث وان الوقت الضائع يترتب عليه عدم استغلال للطاقة الانتاجية وبالتالي لايتم تحميل الانتاج الا بالتكلفة المستغلة ( التكلفة التي استفاد منها الانتاج) والتكاليف التي لم يستفيد منها الانتاج من مواد واجور غير مباشرة تقفل في حساب الارباح والخسائر..

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

Starting a business in Dubai as a foreigner

4 نصائح لشراء أجهزة موفرة للطاقة | ksbstores

تعرف على أسباب التعرق المفرط | متجر درايكلور